شركة شانغهاي إلكتريك تُعزِّز الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية لمشروع مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية في دبي

 شانغهاي، 22 يناير 2021 /PRNewswire/ — عززت مجموعة شنغهاي إلكتريك جروب (“شنغهاي إلكتريك” أو “الشركة”) حوكمتها البيئية والاجتماعية والمؤسسية لمشروع المرحلة الخامسة لمجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية في دبي بقدرة 900 ميجا وات (مجمع MBR للطاقة الشمسية)، والحائز على إشادة من شركة شعاع للطاقة (Shuaa Energy)، وهي الشركة التي تقود المشروع.

Shanghai Electric Logo

 منذ أن بدأ البناء في أغسطس 2020، كرست شانغهاي إلكتريك نفسها لتعزيز تدابير مكافحة الوباء وضمان سلامة الموظفين، فضلاً عن إشراك العمال في أنشطة حماية البيئة.  وللإشادة بالموظفين على عملهم الجاد، منح الرئيس التنفيذي لشركة شعاع للطاقة -عمر حسن- جائزة الأداء المتميز لعام 2020 لقسم المشروع، معربًا عن امتنانه للعمل الجاد خلال الأشهر الستة الماضية وثقته في المستقبل.

 أكبر مجمع للطاقة الشمسية في العالم

 من المقرر أن يصبح مجمع MBR للطاقة الشمسية أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد في العالم استنادًا إلى نموذج مُنتِج الطاقة المستقل (IPP)، بسعة إجمالية مخططة تبلغ 5 جيجا وات وقيمة استثمار إجمالية تبلغ 136 مليار دولار أمريكي عند الانتهاء.  ومن المتوقع أن يُقلِّل انبعاثات الكربون في دبي بمقدار 6.5 مليون طن سنويًا بمجرد تنفيذه.

 وسيعمل مشروع المرحلة الخامسة بقدرة 900 ميجا وات على تعزيز الطاقة الإنتاجية لمجمع MBR للطاقة الشمسية إلى 2863 ميجا وات، وهو قادر على توفير الكهرباء لما يُتوقع أن يصل إلى 270000 أسرة وتعويض ما يصل إلى 1.18 مليون طن من انبعاثات الكربون كل عام.  حتى الآن، تم الانتهاء من 85٪ من أعمال التصميم الخاصة بالمرحلة الخامسة، بينما وصل إنشاء خطوط نقل الكهرباء ذات الجهد العالي إلى 40٪.

 وكمعيار عالمي جديد في صناعة الطاقة الشمسية، ينشر مجمع MBR للطاقة الشمسية بعض الألواح الشمسية الأكثر فعالية من حيث التكلفة في العالم.  وبالاستفادة من أحدث الألواح الشمسية الكهروضوئية ثنائية الوجه، يتم التقاط ضوء الشمس على جانبي اللوح الشمسي، بينما يُعزِّز نظام التتبع الشمسي المتقدم كفاءة توليد الطاقة.  ونظرًا لكونه أكثر مشاريع الطاقة الشمسية تقدمًا في الشرق الأوسط حتى الآن، فإن تحقيقه يرجع إلى الشراكة القوية والمثمرة بين شانغهاي إلكتريك وأكوا باور (ACWA Power)، والتي تم تأسيسها خلال المرحلة الرابعة من مشروع الطاقة الشمسية الحرارية في المجمع، والتي تسعى إلى دفع التنمية المستدامة منخفضة الكربون في دبي إلى الأمام.

تدابير مكافحة الأوبئة من أجل سلامة الموظفين

 مع استمرار الوباء، تتبنى شانغهاي إلكتريك تدابير إضافية من أجل ضمان رعاية موظفيها في خارج البلاد.  في الواقع، سيكون لمن يتمركزون في خارج البلاد الأولوية للحصول على لقاح كوفيد-19.  وفي الوقت نفسه، تضمن الشركة أيضًا تطهيرًا منتظمًا للمكاتب وأماكن الإقامة، في حين أن إدارة المشروع لديها دائمًا مجموعة شاملة من لوازم الوقاية من الأوبئة، بما في ذلك الأقنعة والملابس الواقية الشخصية والنظارات والمطهرات والفيتامينات والأدوية وغرف العزل.

 ومن أجل تعزيز التواصل بين الموظفين الصينيين والمحليين، يتم تنظيم حفلات أعياد الميلاد من أجل الجمع بين الناس.  كما تُقام الألعاب مثل تنس الطاولة والشطرنج وألعاب البطاقات من أجل تعزيز التماسك وتقوية الشعور بالانتماء.  وخلال السنة الصينية الجديدة، لن يتم تقديم مزايا سنوية لعائلات العمال في خارج البلاد فحسب، بل سيتم تنظيم نشاط خاص يُشرِك الموظفين الصينيين والمحليين في كتابة مقاطع عيد الربيع على شرف الاحتفال الثقافي الخاص.

الإجراءات البيئية وإجراءات المسؤولية الاجتماعية للشركات

 لا تكرس شانغهاي إلكتريك نفسها لبناء بنية تحتية جديدة للطاقة حول العالم فحسب، بل هي أيضًا ملتزمة بإشراك موظفيها في المسؤولية الاجتماعية للشركات والوعي البيئي.  في أغسطس 2020، استجابت إدارة مشروع دبي للطاقة الشمسية الحرارية في الشركة لدعوة منظمة حماية البيئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، كما شاركت في أنشطة إعادة تدوير النفايات “مجتمعي، مجتمع الجميع”.  وخلال الحدث، جمعت إدارة المشروع ما يقرب من 245 كجم من المواد القابلة لإعادة التدوير.

 من خلال مثل هذه المبادرات، تسعى شانغهاي إلكتريك إلى تعزيز مساهمتها في التنمية المستدامة لدولة الإمارات العربية المتحدة والتأسيس لمستقبل أكثر إشراقًا للجميع.

 الشعار من – https://mma.prnewswire.com/media/1159638/LOGO_Logo.jpg